معجم المصطلحات الكبير
صِحافة تِقانِية
الإعلام والاتصال

يشير مصطلح الصحافة التِّقانية إلى استعمال الوسائط البَلَغية multimedia المتطوّرة في تبليغ محتوى إخباري إلى عامّة الناس التي تستعمل هذه الوسائط لا سيّما الإشباكة، وتتناول توزيع الأخبار والمعلومات وتحصيلها حول الأحداث اليومية بأقلام الصحافيين وتحليلاتهم ووجهات نظر الكتاب إزاء القضايا المختلف التي تشغل الرأي العام المحلّي أو العالمي، مثلما يحدث في الصحافة الورقية، ويسري هذا التعريف على كلّ أنواع الجرائد التِّقانية العامّة والمتخصّصة، التي تنشر عبر الإشباكة أو غيرها من الخدمات التجارية الفورية، ويتمّ تحديث مضمونها من يوم إلى آخر أو من ساعة إلى أخرى أو من وقت إلى آخر حسب سياسة الجريدة التي تتولّى النشر. ويتميّز هذا النوع من الصحافة بإمكانية عرض النصوص بشكل حرّ وبدقّة كبيرة ومن دون أية قيود من حيث التشويف والألوان والعناصر الرِّتابية الأخرى. وقد كانت بداية الصحافة التِّقانية في منتصف عام 1970م عبر استعمال الهِناسة التفاعلية videotex ثم عُرفت بشكلها الحديث بظهور الإشباكة التي عرفتها الولايات المتحدة منذ 1969م، وتُعدّ جريدة «هيلز نبورج داغبلاد» السويدية أوّل جريدة تِقانية على الإشباكة، وقد وصل عدد الجرائد سنة 2000م إلى 4500 جريدة، وكانت جريدة الشرق الأوسط هي أوّل جريدة عربية تِقانية تظهر على الإشباكة وذلك سنة 09-12-1995م تليها صحيفة النهار اللبنانية 01-02-1996م ثم جريدة الجمهورية المصرية 16-02-1997م.

تنقسم الصحافة التقانية إلى صنفين، صنف يضمّ الجرائد والمجلاّت الورقية أطلقت نسخها على الإشباكة، وقد استفادة هذه الصحف من التطور الصنعيائي استفادة كبيرة بما وفّرته الإشباكة من تحسين لشكلها ومظهرها ومضمونها وزيادة عدد قرّائها في العالم، وصنف آخر تمّ إصداره خصّيصا ليكون على الإشباكة من دون أصل ورقي، حيث ساعدت هذه الوسيلة الحديثة على نشوء هذا الصنف من الصحافة فتخطّت الحدود والمساحة والوقت وزادت من درجة التفاعلية، وما تزال تسعى لعمل مستقبل لها عبر الاستفادة من الصِّنْعات المتاحة التي تفرزها الصنعياء الحديثة. ثم صِحافة المُدوّنات التي بدأت في الظهور عام 1999م كمواقع خاصّة وشخصية لصحافيين لنشر قصصهم وآرائهم الشخصية التي قد تتحفّظ جرائدهم على نشرها، وفتح حوارات مع القرّاء حول مواضيعها، وقد شكّل هذا النوع من الصحافة مصدر قلق للمؤسّسات التي يعمل فيها هؤلاء الصحافيون في أوّل أمرها، حيث أصبح لهم نفوذ لدى الرأي العام، وقد ضغطت محطّة «السي أن أن» CNN على مراسلها «كيجن سايتس» ليغلق موقعه الخاص به في العراق، وكذلك فعلت مؤسّسات صحافية أخرى كردّ فعل لما تتمتّع به هذه المدوّنات من مقروئية، ونظرا لأهمية هذه المواقع الإشباكية فقد سمح البيت الأبيض لأحد أصحابها بحضور المؤتمرات الصحافية الخاصّة بالرئاسة، على اعتباره صحافيا مَثَله مَثَل صحافيي الجرائد والمجلاّت.

تعليق

التقاني نسبة إلى التِّقانة وهي فرْع من الرِيزِياء التطبيقية تهتمّ بدراسة ظواهر النقل الكهربي في الفراغ وفي الأمهجة والأسوال والرَّمَق الذي هو أشباه المُوصّلات. وقد أخذ هذا الفرع من العلوم تسميته من الإتقان، يُقال أتقن عمله أي أحكمه وصنعته أجادها، وذلك نظرا لنجاح الأجهزة التي تعمل بالتقانة وأثرها الكبير على حياة الإنسان في العصر الحديث، وتُقابل في الكلزية مصطلح electronic وفي الفرنسية مصطلح électronique. أمّا الهِناسة فأصلها الإناسة قُلبت الهمزة هاءً على ديدن العرب في القلب، كقولهم هامين في آمين، وهراق الماء في أراقه وهو مُهريق ومُهراق، وهَرَحْت الدابّة في أرحتها وهَنَرْتُ له في أنرت، وهي من قولهم آنس الشيء أبصره، واستأنس نظر وتبصّر، والهِناسة مجموع الصِنْعات (التِقنيات techniques) التي تُستعمل في تسجيل الصور المتحركة واسترجاعها على وِعاء تِقاني، وقد تكون هذه الصور مصحوبة بالصوت أو غير مصحوبة، وتُقابل في الفرنسية مصطلح vidéo وفي الكلزية مصطلح video، أمّا القطعة المسجلة فتُسمّى هَنِيس جمعها هُنُس.

مترادف

صِحافة فوْرِية

صِحافة رقْمِية

صِحافة تفاعُلِية

صِحافة لاورقِية

صِحافة اِفْتِراضِية

صِحافة اِلِكْتْرونِية

[مصطلح دخيل مرغوب عنه]

لغة كلزية

electronic newspaper
electronic edition
online journalism
electronic journalism
virtual newspapers
digital newspaper
paperless newspaper
interactive newspaper
مراجع

  • المدخل إلى الصحافة. الأستاذ الربيز: مرعي مدكور. الطبعة الأولى 2005م.