معجم المصطلحات الكبير
المجْنون بن كمال الدين محْمود الرفيقي
الخِطاطة

شاعر وخطّاط. لم يذكر اسمه أحد من المؤرّخين، واكتفوا جميعا باللقب الذي اُختصّ به وهو «المجنون». من المسلّم به أنّ أباه كان من هراة ومن مشاهير الخطّاطين. يقول المجنون عن نفسه في الرسالة التي ألّفها وعُلْوانها «الخطّ والتعليم» حول سيرته: ولمّا كان الولد الحُرّ يُقلِّد آباءه الغرَّ فإنّني أنا المجنون بن محمود الرفيقي أمضيت عمري من طفولتي إلى زمان كهولتي في تعلّم الخطّ حتّى أبلغ مقام الأستاذية، ولمّا لم أبلغ هذا المقصود من هذا العلم الشريف ومن ذلك الفنّ اللطيف فقد اخترعت خطّا غريبا مركّبا من المعكوس وغير المعكوس، مُشكّلا بشكل الإنسان وغيره وسمّيته «التوأمان» فقسّمته صورتين متشابهتين متقابلتين. وكان قبل هذا قد نظم قواعد الخطّ شعرا في رسالته «رسم الخطّ» ذكر فيها ما يحتاج إليه الخطّاطون ممّا سمعه من الأساتذة، وقد نظمها سنة 909 وقدّمها إلى أبي المنصور المظفّر بن السلطان حسين ميرزا بايقرا. والمجنون رجل «درويش» ذو طبع مرح، متفنّن في الخطّ، يكتب بكلتا يديه اليمنى واليسرى بالجودة نفسها، كما كانت له المقدرة على الكتابة من اليسار إلى اليمين، ويقول صاحب «كلستان هنر» إنّه كان يكتب النستعليق بنضج وتذوّق، كما اخترع خطّا من مجموع كلماته تتشكّل صورة إنسان أو حيوان.

مراجع

  • أطلس الخطّ والخطوط. حبيب الله فضائلي. ترجمة الربيز: محمّد ألتونجي. الطبعة الثانية، 2002م. دار طلاس، سوريا.